أخبار وتحقيقات

العتبة العسكرية المقدسة تشهد توافد مليوني من الزائرين و الهيئات والمواكب العزائية والخدمية من مختلف...

   
147 مشاهدة   |   0 تقييم
تحديث   10/03/2019 10:18 صباحا

بمناسبة ذكرى شهادة الامام علي الهادي (عليه السلام) العتبة العسكرية المقدسة تشهد توافد مليوني من المعزين من الزائرين الكرام والهيئات الخدمية والمواكب العزائية.

الأمين العام للعتبة العسكرية المقدسة سماحة الشيخ ستار المرشدي اوعز لجميع الاقسام ذات التماس المباشر بالزائرين بتقديم افضل الخدمات وتسهيل وصولهم للمرقد المقدس.

أقسام العتبة المقدسة بدورها اعدت الخطط المسبقة لتوفير الخدمات للزائرين الكرام حيث اعلن قسم الضيافة التابع للامانة العامة للعتبة المقدسة عن تقديم وجبات الطعام عبر مضيف الامامين العسكريين (عليهما السلام )ولاكثر من وجبة ولساعات متاخرة من الليل وبالتنسيق مع مواكب العتبات المقدسة والمواكب الخدمية الاخرى.

فيما اعلنت هيئة المواكب توفيرها الاماكن المخصصة للمواكب الخدمية التي تقدم خدماتها للزائرين وتسهيل تواجدها على طريق الزائرين، هذا و اعلن المركز الطبي عن  توفير المستلزمات الطبية عن طريق المفارز الطبية المتواجدة على طريق الزائرين و سيارات الاسعاف التي خصصت للحالات الطارئة.

 قسم الشؤون الدينية وبالتنسيق مع هيئة المواكب وقسم العلاقات قام بوضع خطة استقبال المواكب العزائية وتسهيل اقامة برامجها العزائية داخل الصحن الشريف كذلك اقامة عدة صلوات جماعة في الصحن الشريف ورواق الامام الهادي والغيبة وباب الدخول وصحن السيدة نرجس فيما كان للمحطات الاستفتائية الدور المميز من خلال المبلغين من السادة والفضلاء الذين قدمو من عدة محافظات وكذلك المحطات القرآنية ومحطات تعلم القراءة الصحيحة.

قسم حفظ النظام  قام بتوفير الممرات الامنة وتسهيل الوصول الزائر الكريم والذي يمتد من كراج الزائرين وصولا للمرقد المقدس بالتنسيق مع القوات الامنية.

 قسم الاعلام استنفر جميع كوادره وعمل على توفير الباجات الخاصة بدخول اعلاميي الهيئات العزائية والمواكب فضلا عن البث المباشر المستمر والتنسيق مع القنوات الفضائية والتوثيق الفوتوغرافي والفديوي للمواكب المعزية والزائرين الكرام.

 وتشهد العتبة العسكرية المقدسة توافد مليوني تزامنا مع ذكرى أستشهاد الامام الهادي (عليه السلام) والتي تصادف في الثالث من رجب الاصب.

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 

 



comments تعليقات

الاسم

البريد الالكتروني

نص التعليق
0/2000




وحدة المفقودات

كلمة الموقع

 

3:45